واحة الراهب

فنانة سورية


واحة الراهب (27 أبريل 1964) مخرجة ومؤلفة وممثلة وفنانة تشكيلية سورية.

اقتباساتعدل

  • إن الاستبداد يُنتج بشراً مخصيين. يُخصى الرجل بحجة قوته. الخصاء اجتماعي وسياسي، وهو تضييع للحق بالشعور والانفعال. يتباهى الرجل بأنه لا يبكي، فيما يبكي مع ذاته، وإن لم يفعل فهو كائن غير متوازن.
    • 24 يونيو 2019 [1]
  • الثورة أتت نتيجة إلغاء مدمّر لشخصياتنا وللذات السورية المسحوقة، لذلك كان شعارها الأوّل (حرية وكرامة) قبل لقمة العيش، ولذلك أتت لتقلب حياتنا ومفاهيمنا الخانعة، إلى فعل حرّ وطاقة خلّاقة متجددة وفعالة.
  • حين انطلقت الثورة لم تكن بدايةً بهدف إسقاط النظام، لكن عسف الحل الأمني والمجازر والإبادة الجماعية التي واجهت المتظاهرين السلميين هي التي دفعتهم إلى تجذير مواقفهم، وكسر حاجز الخوف نهائيًا.
  • جسّدت هذه الثورة حلمي، هي ثورتي للأبد، مهما تكالب عليها العالم وتعرضت للوهن والهزائم، هي ثورتي كفكر ومبدأ، قبل أن تعلن وجودها المادي، والفكرة لا تموت.
  • منذ طفولتي كنت قارئة نهمة، أحلق في عالم القصص والروايات والأشعار حتى الكتب النظرية الثقافية، كبساط ريح يعبر بي الكون ويغني عالمي.
  • على الرغم من المشهد المحبط المحيط بسورية وثورتها وشعبها المكلوم، أنا مؤمنة بهذا الشعب الجبار الذي قام بثورة الكرامة على الرغم من تضافر كل قوى الكون لإجهاض ثورته .
  • الثورة انطلقت كفكرة، والأفكار لا تموت، فما بالنا بثورة كهذه صمدت وحدها في وجه كل قوى العالم شرقًا وغربًا التي عملت على نحرها، وما زال أبناؤها يحلمون بانتصارها.
    • 24 سبتمبر 2020 [2]

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل

  اقرأ عن واحة الراهب. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة