معاوية بن أبي سفيان

من أهم ألخلفاء ألأمويين ولد في مكة وهو المؤسس الرئيس للدولة ألأموية في ألعاصمة دمشق

معاوية بن أبي سفيان
(603 - 680)

معاوية بن أبي سفيان
طالع أيضاً...

Wikipedia-logo.png السيرة في ويكيبيديا

Wikisource-logo.png أعماله في ويكي مصدر

معاوية بن أبي سفيان من أصحاب رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، وأحد كتّاب الوحي. سادس الخلفاء في الإسلام ومؤسس الدولة الأموية في الشام وأوّل خلفائها.

من أقوالهعدل

  • إنّي لا أضع سيفي حيث يكفيني سوطي ولا أضع سوطي حيث يكفيني لساني، ولو أن بيني وبين الناس شعرة ما انقطعت، كانوا إذا مدّوها أرخيتها، وإذا أرخوها مددتها
  • ما من شيء ألذّ عندي من غيظ أتجرّعه. وأغلظ له رجل فأكثر، فقيل له: أتحلم عن هذا؟ قال: إنّي لا أحول بين الناس وبين ألسنتهم ما لم يحولوا بيننا وبين ملكنا.
  • قيل لمعاويةأيّ الناس أحبّ إليك قال: أشدّهم لي تحبيبًا إلى الناس
  • إنّي لأرفع نفسي من أن يكون ذنبٌ أعظم من عفوي وجهلٌ أكبر من حلمي وعورة لا أواريها بستري وإساءة أكثر من إحساني.
  • وقال معاوية لعبد الرحمن بن الحكم: يا ابن أخي إنّك قد لهجت بالشعر فإيّاك والتشبيب بالنساء فتعيّر الشريفة؛ والهجاء فتعيّر كريمًا وتستثير لئيمًا؛ والمدح فإنه طعمة الوقاح ولكن افخر بمفاخر قومك وقل من الأمثال ما تزيّن به نفسك وتؤدّب به غيرك...
  • يا أهل العراق ما قاتلتكم لتصلوا ولتصوموا ولتحجوا ، إنما قاتلتكم لأتأمر عليكم ( بعد صلحه مع الإمام الحسن بن علي ) .
  • يا بني إذا خدعك أحد فانخدعت له فقد خدعته.
  اقرأ عن معاوية بن أبي سفيان. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة