لميعة عباس

ابنت حي الخلود (الكريمات) واميرة الشعر المعاصر

لميعة عباس عمارة (1929) شاعرة عراقية.

اقتباساتعدل

  • الشاعر لا يُحجَّم، لايُنظَّم ولا يُـقيَّد، ليس من الممكن ذلك.
  • الرثاء الحسيني يُعلم رقة القلب.
  • الجنوب كله مآسي، قطيعة مع بغداد وفقر.
  • في العراق شعب يهدم قصور من سبقه ليبني قصره.
  • كنا نبكي لسرقة آثارنا والآن نقول الحمد لله حُفظت في متاحف العالم شاهداً على هذا التاريخ العظيم.
  • أنا عراقية وأخلاقي عراقية ولكن أقول عندنا قسوة وحب للتهديم. عندنا لطف أيضاً والكثير منه ولكن يجب أن نواجة الحقيقة.
  • تظهر حبات سيئة هنا وهناك ولكن البيئة تسمح لها في النمو أو لا...انظري داعش، إمدادات من كل العالم، كل الدول الاسلامية أرسلوا ممثليهم إلى العراق، كل من يحب العنف جاء إلى العراق...هم لم يستطيعوا عمل العنف في بلادهم فجاؤوا إلى العراق، وجدوا أرضاً للعنف والممول خارجي.
  • العراقي يعطي للغريب قبل القريب. يتطلع إلى الخارج ليحصل على القبول. العراقي يأخذ من بلده ويعمر في غيرها... العراقي يشاغب على أخيه ليحصد مكانه.
  • العراق يجب أن يكون أول وآخر الاعتبارات.
  • أنا لا أنتمي لحزب معين. الانتماء للحزب هو تحجيم وقيد، أي حزب كان، وأنا من غير الممكن أن أُقاد.
  • أنا مع الحرية، مع الديمقراطية، مع الديمقراطية المفتوحة وليس الديمقراطية الاستعمارية. أنا ضد أي حزب لأني ادافع عن الطرف الآخر دائماً.
  • أنا لا أؤمن بمبادئ الشيوعية لأنها ضد غريزة الإنسان ضد صفتين إنسانيتين، صفة التملك وهي غريزة تظهر عند الإنسان منذ الطفولة، وصفة العبادة وهي فطرة يستوي فيها الجاهل والمتعلم. لماذا نرفض الغريزة والفطرة الإنسانية؟
  • الشاعر والفنان الملتزم والمبدع هو فخر لبلده وهذا يكفي. الشاعر أو الفنان ليس جندياً وليس هناك من يحميه.
  • عبد الكريم قاسم حكم العراق أربع سنوات فقط ولكنه طور الدنيا وطور أخلاق الناس.
  • المدن لها روح وتبوح بأسرارها إن أصغيت.
  • بغداد هي العراق من أقصاه إلى أقصاه، بغداد عنف كل العراقيين واضطراباتهم وتناقضاتهم.
  • أنا امرأة بدون ماضي.
    • 17 أكتوبر 2015 [1]

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل

  اقرأ عن لميعة عباس. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة