عبد الجبار الرفاعي

عبد الجبار الرفاعي (1954) أكاديمي وصحفي وفقيه إسلامي ومفكر عراقي.

Rifaei.png

اقتباساتعدل

  • مأزق الإسلام اليوم هو انهيار الحياة الروحية والأخلاقية والعقلية، وما نعيشه من شقاء للعقل والقلب والروح...لا خلاص إلا بالخلاص من "تديين الدنيوي"، وإعادة الدين إلى حقله الطبيعي. ومن دون ذلك ننهك ما هو ديني، ونبدّد ما هو دنيوي.
  • ما تنجزه الخبرة البشرية فلا ضرورة لإقحامه في الدين، أو إقحام الدين فيه.
  • إن أخطر أنماط الأصنام البشرية هي التي تولد في حقل الفكر، فحين يتحول المفكر إلى صنم، وقتئذ يكفّ العقل عن التفكير.
  • ربما لا توجد ثقافة غارقة بالثناء والتبجيل للتراث ورجاله كثقافتنا. ربما لا توجد لغة مشبعة بالمناقب والمديح للماضي ورموزه كلغتنا.. مَنْ يفشل في صناعة التاريخ يعشق تمجيده وأسطرته وتخليده.
  • مما لا ريب فيه أن كل من لا يعترف بأخطائه؛ سيُرغمه التاريخُ على استئناف تجرع كؤوس هزائمه في الماضي. من لا يعترف بأخطائه لا يتعلم. التاريخ لا يُعلّم الا من يعترف بأخطائه.
  • الناس مرضى بالتصنيف ووضع اللافتات.
  • العالم يتبدل من حولنا. العالم يتغير من حولنا. العالم يتطور من حولنا. الصمت لا يعزلنا عن العالم. لا يسمح لنا منطق التاريخ أن نبقى متفرجين في عالم يتغير فيه كل شئ. لا خيار لنا؛ سوى مواكبة متغيرات العالم، والاستجابة للإيقاع العاجل لوتيرة التطور.
    • 30 أغسطس 2020 [1]

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل

  اقرأ عن عبد الجبار الرفاعي. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة