الفرق بين المراجعتين لصفحة: «سليم الأول»

أُضيف 1٬397 بايت ،  قبل 9 أشهر
لا ملخص تعديل
* شمس الدين مُحمَّد بن أبي السُرُور البكري، مُؤرِّخ مصري عُثماني.<ref>{{استشهاد بكتاب|مؤلف1= البكري، شمسُ الدين مُحمَّد بن أبي السُرُور|مؤلف2= تقديم وتحقيق وتعليق: الدكتورة ليلى الصبَّاغ|عنوان= المنح الرحمانيَّة في الدولة العُثمانيَّة وذيلة اللَّطائف الربَّانيَّة على المنح الرحمانيَّة|طبعة= الأولى|صفحة=71 - 72|سنة= 1415هـ - 1995م|ناشر= دار البشائر لِلطباعة والنشر والتوزيع|مكان= [[دمشق]] - [[سوريا]]|مسار= https://drive.google.com/file/d/1F51M_5w5GVnhUs4MrwTvfxOgtCcQV_Kg/view?fbclid=IwAR3gfstc5__fi7MthosrksYkteXTb3TtwNvSvQcmTs2J1LC-6vsO4JLStLo|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210605180504/https://drive.google.com/file/d/1F51M_5w5GVnhUs4MrwTvfxOgtCcQV_Kg/view?fbclid=IwAR3gfstc5__fi7MthosrksYkteXTb3TtwNvSvQcmTs2J1LC-6vsO4JLStLo|تاريخ أرشيف=2021-06-05}}</ref>
{{اقتباس خاص|وَكَان سُلْطَانًا قَهَّارًا ذَا هَيْبَةٍ وَشَهَامَةٍ مُتَكَاثِرَة، كَثِير التَّفَحُّص عَنْ أَخْبَارِ النَّاسِ، وَكَانَ فِي التَّجَسُّسِ لَهُ الْغَايَةُ، وَلَهُ الْجَوَاسِيس لِنَقْل الْأَخْبَار، وَمَهْمَا نَقَلُوه فَعَل بِمُقْتَضَاه. وَكَانَ كَثِيرَ الْمُطَالَعَةِ لِلتَوَارِيخِ، جَمْعَ مِنْهَا جُمْلَةً كَبِيرَة بِالتُّرْكِيَّة وَالْعَرَبِيَّة وَغَيْرِهَا. وَكَانَ حَسَنَ النُّظْمِ بِالتُّرْكِيَّةِ وَالْعَرَبِيَّةِ وَالْفَارِسِيَّةِ}}
* رينيه گروست، مُؤرِّخ فرنسي.<ref>{{استشهاد بكتاب|مؤلف1= أوزتونا، يلماز|مؤلف2= ترجمة: عدنان محمود سلمان|عنوان= موسوعة تاريخ الإمبراطوريَّة العُثمانيَّة السياسي والعسكري والحضاري|المجلد=المُجلَّد الأوَّل|إصدار= الأولى|صفحة= 202 - 206|سنة= 1431هـ - 2010م|ناشر= الدار العربيَّة للموسوعات|مكان= [[بيروت]] - [[لبنان|لُبنان]]|مسار=https://ia902908.us.archive.org/12/items/waq76579/01_76579.pdf|تاريخ الوصول=1 أيَّار (مايو) 2019م| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190501184423/https://ia801904.us.archive.org/17/items/waq76579/01_76579.pdf | تاريخ أرشيف = 1 مايو 2019}}</ref>
{{اقتباس خاص|أصبحت تُركية على عهد ياووز سليم، دولة عالميَّة… دولة عالميَّة كُبرى حقيقيَّة، ومع أنَّهُ ترك الحُريَّة لِأوربَّا فإنَّ فُتُوحاته التي لا تُعد ولا تُحصى في آسيا وأفريقيا، جعلت من الدولة دولة عالميَّة كُبرى. كان البحر الأبيض على وشك أن يُصبح بُحيرة تُركيَّة، وصل إلى المُحيط الهندي}}
 
==مراجع==