الفرق بين المراجعتين لصفحة: «ابتهال الخطيب»

أُزيل 2 بايت ،  قبل 11 شهرًا
ط
بوت: تغييرات تجميلية
ط (بوت: تغييرات تجميلية)
* كل كتاب ينقد، كل بشر يُساءل، كل فكرة تُراجع، كل مفهوم يتطور، والى أن نفهم كل ذلك لأعمق عمقه، سنبقى نحن مصدر الإرهاب ومصدر الإرهاب نحن.
** ''أنا الضحية والجلاد أنا''، 13 أبريل 2017 <ref>https://www.alquds.co.uk/أنا-الضحية-والجلاد-أنا/</ref>
* في هذا الزمان والمكان من التاريخ البشري، ما المغضب في أن يكون لموسى دينه ولعيسى دينه ولأن يتعايشا بسلام تحت منظومة يتفقان ولا يستوليان عليها؟ لماذا تصعب علينا هذه الفكرة العادلة؟ لماذا نحتاج لاستعباد الآخرين باسم الحق ومن نحن في هذه البشرية كلها لندّعي إمتلاك هذا الحق أصلاً؟ هل نستطيع أن نتخلى عن غطرسة إمتلاك الحقيقة للحظة ونفكر في أجوبة الأسئلة؟
** ''موسى وعيسى''، 11 مايو 2017 <ref>https://www.alquds.co.uk/موسى-وعيسى/</ref>
* لا بد من النزول من العلياء الوهمية للأرض الحقيقية، لمعرفة أنه لا توجد هناك حقيقة ولكن حقائق ولا مطلق ولكن نسبيات ولا طريق واحد بل طرق متعددة لربما تتعدد بتعدد أنفاس البشر.
** ''«تشربوا شاي؟»''، 18 مايو 2017 <ref>https://www.alquds.co.uk/تشربوا-شاي؟/</ref>
* إن الدولة التي تحاول «تديين» أفرادها، لا تهدف سوى الى القبض سياسياً على أعناقهم بقبضة ملفوفة بقفاز الدين، لا ترمي سوى الى توزيعهم كحطب شطرنج على أرضها الدنيوية، فالدولة لا تعرف عن الدين أكثر مما يعرف الأفراد، لا وساطة لها الى طريق الجنة أو النار، هي مؤسسة سياسية، غالباً خرابها أكثر من صلاحها، وليس الدين بالنسبة لها سوى قفاز آخر، مشهد تمثيلي تحكم به الأفراد جميعاً في أدوارهم المكتوبة التي ليس لهم أن يخرجوا عن نصوصها.
117٬927

تعديل