الفرق بين المراجعتين لصفحة: «أبو عثمان المغربي»

أُزيل 10 بايت ،  قبل سنة واحدة
ط
قوالب الصيانة و/أو تنسيق باستخدام أوب (0)
ط (قوالب الصيانة و/أو تنسيق باستخدام أوب (0))
[[ملف:Abu Osman Al-Maghrebi Northern Portal.jpg|تصغير]]
== اقتباسات ==
* لِيَكُنْ تَدَبُّرُكَ فِي الخلقِ تَدَبُّرَ عِبْرَةٍ، وَتَدَبُّرُكَ فِي نَفْسِكَ تَدَبُّرَ مَوْعِظَةٍ، وَتَدَبُّرُكَ فِي القُرْآنِ تَدَبُّرَ حقيقَةٍ. <ref>https://al-maktaba.org/book/10906/10442#p3</ref>
* التَّقْوَى هِيَ الْوُقُوف مَعَ الْحُدُود لَا يقصر فِيهَا وَلَا يتعداها. <ref>https://al-maktaba.org/book/9953/132#p4</ref>
* من آثر صحبة الأغنياء على مجالسة الفقراء ابتلاه الله بموت القلب.<ref>https://al-maktaba.org/book/1347/236#p6</ref>
* من اشتغل باحوال الناس ضيع حاله. ومن مد يده إلى طعام الأغنياء بشره وسهوة لا يفلح أبداً. <ref>https://al-maktaba.org/book/1347/237#p1</ref>
* من آثر على التَّقْوَى شَيْئا حرم لَذَّة التَّقْوَى. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/342#p3</ref>
* من تحقق فِي الْعُبُودِيَّة طهر سره بمشاهدة الغيوب وأجابته الْقُدْرَة إِلَى كل مَا يُرِيد. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/342#p4</ref>
* لَا تصْحَب إِلَّا أَمينا أَو معينا فَإِن الْأمين يحملك على الصدْق والمعين يعينك على الطَّاعَة.<ref>https://al-maktaba.org/book/6686/342#p8</ref>
* قُلُوب أهل الْحق قُلُوب حَاضِرَة وأسماعهم أسماع مَفْتُوحَة. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/343#p2</ref>
* من حمل نَفسه على الرَّجَاء تعطل وَمن حمل نَفسه على الْخَوْف قنط وَلَكِن سَاعَة وَسَاعَة وَمرَّة وَمرَّة. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/343#p3</ref>
* الْحِكْمَة هِيَ النُّطْق بِالْحَقِّ. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/343#p5</ref>
* من أعْطى نَفسه الْأَمَانِي قطعهَا بالتسويف والتواني. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/343#p7</ref>
* علم الْيَقِين يدل على الْأَفْعَال فَإِذا فعلهَا وأخلص فِيهَا وَظَهَرت لَهُ بَيِّنَات ذَلِك صَار لَهُ علم الْيَقِين عين الْيَقِين. <ref>https://al-maktaba.org/book/6686/343#p8</ref>
 
== حوله ==
7٬350

تعديل