جابر الأحمد الصباح

أمير دولة الكويت الثالث عشر والثالث بعد الاستقلال من المملكة المتحدة

جابر الأحمد الصباح
(1926 - 2006)

جابر الأحمد الصباح
طالع أيضاً...

Wikipedia-logo.png السيرة في ويكيبيديا

Commons-logo.svg وسائط متعددة في كومنز


Wikipedia logo اقرأ عن جابر الأحمد الصباح. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

جابر الأحمد الجابر الصباح (29 مايو 1926 - 15 يناير 2006)، أمير دولة الكويت الثالث عشر والثالث بعد الاستقلال من المملكة المتحدة. تولى الحكم في 31 ديسمبر 1977 بعد وفاة أمير الكويت الأسبق صباح السالم الصباح، تعرض في يوم 25 مايو 1985 لمحاولة اغتيال نجا منها، وفي 2 أغسطس 1990 غزت العراق الكويت، فاستخدم كافة الوسائل لتحريرها، وتحقق ذلك في 26 فبراير 1991 بعد حرب الخليج الثانية. توفي في 15 يناير 2006.

جابر الأحمد الصباح

اقتباسات من أقوالهعدل


  «حيثما تكون مصلحة الكويت فهناك الطريق»  


  «إننا من الكويت نبدأ، وإلى الكويت ننتهي، وما عدا ذلك فليس من الكويت، وليست الكويت منه»  


  «إن الشعور بالذات والامتلاء بعز الانتماء وفخر الانتساب مصدره الأكبر والأوحد، هو الوطن، هو الكويت»  


  «إن كرامة الكويت ليست سلعة في سوق السياسة، وإن مبادئ الكويت ليست أوراقا على موائد المفاوضات»  


  «إن حب الكويت يسبق حب النفس والمال والولد في قلب كل كويتي نبتت بذرته، وامتدت جذوره وفروعه في أرضها الطيبة»  


  «إن الدروس القريبة والبعيدة قد علمتنا أن حقيقتنا هي الكويت، وأن التفافنا حول هذه الحقيقة هو الذي هيأ لنا بفضل الله انتصارنا المبين»  


  «ستظل الكويت هي الغاية، وستظل كلمتها هي الفصل؛ فمن عمل لها؛ ورعى حقها، وصان أمانتها، وقدمها على نفسه، كان في المكانة العليا عند الله»  


  «إن الكويت هي المنبت الذي تمتد في أغواره جذورنا والحصن الذي نأوي إليه ونعتصم به بعد الله سبحانه وتعالى. إن الكويت هي الكيان الذي بمسك علينا وجودنا المتلاحم في معالمه وقسماته»  


  «لقد كانت الكويت حصن الذين بقوا داخلها، لا يبالون بالأخطار المحدقة بهم، ولاء لهذه الأرض، وعشقا لترابها، وإيمانا بعدالة قضيتها، وكانت الكويت أمل الذين كانوا خارجها؛ فواصلوا سعيهم لجمع القوى حول حقها، ولولا هذان الجناحان لكان الحال غير الحال»  

  هناك ملفات عن Jaber Al-Ahmad Al-Sabah في ويكيميديا كومنز.