أبو عثمان المغربي

صوفي صقلي


أبو عثمان سعيد بن سلام القيرواني المغربي النيسابوري (؟ - 23 جمادى الأولى 373) (؟ - 1 نوفمبر 983) عالم مسلم وصوفي مغربي من أهل القرن الرابع الهجري.

Abu Osman Al-Maghrebi Northern Portal.jpg

اقتباساتعدل

  • لِيَكُنْ تَدَبُّرُكَ فِي الخلقِ تَدَبُّرَ عِبْرَةٍ، وَتَدَبُّرُكَ فِي نَفْسِكَ تَدَبُّرَ مَوْعِظَةٍ، وَتَدَبُّرُكَ فِي القُرْآنِ تَدَبُّرَ حقيقَةٍ.[1]
  • التَّقْوَى هِيَ الْوُقُوف مَعَ الْحُدُود لَا يقصر فِيهَا وَلَا يتعداها.[2]
  • من آثر صحبة الأغنياء على مجالسة الفقراء ابتلاه الله بموت القلب.[3]
  • من اشتغل باحوال الناس ضيع حاله. ومن مد يده إلى طعام الأغنياء بشره وسهوة لا يفلح أبداً.[4]
  • من آثر على التَّقْوَى شَيْئا حرم لَذَّة التَّقْوَى.[5]
  • من تحقق فِي الْعُبُودِيَّة طهر سره بمشاهدة الغيوب وأجابته الْقُدْرَة إِلَى كل مَا يُرِيد.[6]
  • لَا تصْحَب إِلَّا أَمينا أَو معينا فَإِن الْأمين يحملك على الصدْق والمعين يعينك على الطَّاعَة.[7]
  • قُلُوب أهل الْحق قُلُوب حَاضِرَة وأسماعهم أسماع مَفْتُوحَة.[8]
  • من حمل نَفسه على الرَّجَاء تعطل وَمن حمل نَفسه على الْخَوْف قنط وَلَكِن سَاعَة وَسَاعَة وَمرَّة وَمرَّة.[9]
  • الْحِكْمَة هِيَ النُّطْق بِالْحَقِّ.[10]
  • من أعْطى نَفسه الْأَمَانِي قطعهَا بالتسويف والتواني.[11]
  • علم الْيَقِين يدل على الْأَفْعَال فَإِذا فعلهَا وأخلص فِيهَا وَظَهَرت لَهُ بَيِّنَات ذَلِك صَار لَهُ علم الْيَقِين عين الْيَقِين.[12]

حولهعدل

  • كَانَ أَوحدَ المشَايِخِ فِي طَريقَتِهِ، لَمْ نَرَ مِثلَهُ فِي عُلَوِّ الحَالِ وَصَوْنِ الوَقْتِ، امتُحنَ بِسببِ زُورٍ نُسبَ إِلَيْهِ، حَتَّى ضُربَ وَشُهِرَ عَلَى جملٍ، فَفَارقَ الحرمَ

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل

  اقرأ عن أبو عثمان المغربي. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
  هناك ملفات عن Abu Usman Al-Maghribi في ويكيميديا كومنز.